آخر الشهود - سفيتلانا أليكسييفيتش

9789933540227
Nouveau produit

45,00DT

Attention: derniers articles en stock!

- +

 
Plus d'info

كُتب الكثير عن بطولات ومآثر الحروب، وعن مدى الحاجة إليها بوصفها وسيلةً لتحقيق أهداف قد تُعدُّ نبيلة. لكن بقي السؤال الدائم: هل يوجد تبرير للسلام ولسعادتنا وحتى للانسجام الأبدي، إذا ما ذُرفت دمعةٌ صغيرةٌ واحدة لطفلٍ بريءٍ في سبيل ذلك؟
في الحرب العالمية الثانية، قُتل وجُرح وهُجِّر أكثر من مئة مليون شخص في حرب هي الأكثر دموية –حتى الآن – في تاريخنا البشري. وقد كُتب الكثير عن مآسي ونتائج هذه المرحلة القاتمة من تاريخنا. ولكن كيف رآها آخر الشهود الأحياء؛ أطفال هذه الحرب؟
بعد أكثر من ثلاثين عاماً على نهاية تلك الحرب تُعيد سفيتلانا في كتابها آخر الشهود مَن بقي من أبطال تلك المرحلة إلى طفولتهم التي عايشت الحرب، لتروي على لسانهم آخر الكلمات... عن زمان يُختتم بهم...


حاصلة على جائزة نوبل للأداب 2015


اقتباسات :

“ نحن آخر الشهود إن زماننا يُختم ويجب علينا أن نتحدث ..وكلماتنا ستكون آخر الكلمات “

“ أنا الآن في الحادية والخمسين من العمر ولدي أبناء ولا زلت أريد ماما “

“ أنا أخاف الرجال ،هذا الشعور بدأ معي منذ الحرب، ساقونا تحت فوهات الرشاشات إلى الغابة ... أخذوا أبي وأخي ، بينما أوقفوني مع أمي بالقرب من الشجرة لننظر،رأيت مع ماما ، كيف أطلقوا عليهما الرصاص ، لم يسمحوا لنا بالبكاء ،وارغمونا ، على الابتسام قالوا من يبكي سنرديه قتيلاً،منذ ذلك الوقت وأنا ، أخاف الرجال ،لم أتزوج ولم أعرف الحب ... كنت اخاف ،فلربما ألد صبياً .”   

 
Fiche technique
Titre آخر الشهود
Auteur سفيتلانا أليكسييفيتش
Nombres de pages 352
Date de production 2016

30 autres produits dans la même catégorie :